منتديات سماح

كل ما يتعلق بامور المراة من جمال وصحة واناقة ، ودراسة ، وعمل ، ودين .....
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الميليشيا الأكثر دموية في العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منسة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 15/01/2011

مُساهمةموضوع: الميليشيا الأكثر دموية في العراق    السبت يناير 15, 2011 4:39 am

الميليشيا الأكثر دموية في العراق
في خضم الأحداث التي مر بها العراق وشعبه وخصوصاً أثناء دخول قوات الاحتلال وسقوط النظام البائد (نظام صدام المجرم اللعين وزمرته) والفوضى العارمة التي عاشها العراق في تلك الفترة ودخول العديد من الأحزاب والحركات الى العراق ونشوء حركات وتيارات وميليشيات جديدة نتيجة إرهاصات الوضع المعقد الذي عاشه ويعيشه العراق منذ احتلاله الى يومنا هذا.
ومن تلك الحركات والتيارات التي ظهرت في هذه الفترة تياراً يدعى بالتيار الصدري (وهو عبارة عن ميليشيا يحتوي أو يحوي كل أتباع الشهيد الصدر الثاني الذين بقوا على تقليده بعد وفاته )ويقود هذه الميليشيا شخص يدعى (مقتدى)وهو أبن الصدر الثاني .
وبهذا النسب تربع المدعو (مقتدى) على عرش وزعامة هذا التيار مستغلاً بذلك أمران خطيران
1-قرابته ونسبه للشهيد الصدر بصفته ( أبن السيدالصدر الثاني)
2- العاطفة الشديدة التي يوليها ما يسمون أنفسهم (بأتباع الصدر)الى السيد الصدر وأولاده وعائلته .
وبهذا الأستغلال الخطير من قبل مقتدى وهذا الأنقياد الأعمى من قبل أتباعه وميليشياته وعلى نهج صدام اللعين(حيث أن صدام قال في بداية تسلطه وتسلط حزبه الكافر على العراق قال ان حزب البعث جاء من أجل رفعة وسمو وأزدهار العراق وأن حزبه جاء ملبياً لطموحات الشعب العراقي وحاملاَ شعارات وأهداف براقة ومؤطرة بإطار المكر والخداع والظلم والحقد والكراهية وسفك الدماء وما أن مرت سنة أو سنتان على حكمة (أي صدام المقبور )حتى كشر عن أنيابة وبانت نواياه الخبيثة وأهدافه الحقيقية والمبطنة ومحاولة للتمسك بكرسي الحكم والتفرد بالسلطة (حكم دكتاتوري)فقام بأعتقال وأعدام كل من يعارض حكمة وسياساته الفاشلة من علماء وسياسيين وغيرهم وقمع الانتفاضات وأرتكاب جرائم الأباده الجماعية ودفنهم في مقابر جماعية ملأت أرض العراق بالكامل
بالاضافة الى زج العراق في صراعات ومعارك وغزوات مع دول الجوار العراق في غنى عنها ).
ونؤكد ونقول وعلى نهج(صدام المقبور)قام المدعو (مقتدى)بتشكيل سراياه الدموية ومليشياته (ميليشيات جيش اللامهدي)بدعوى مقاتلة ومقاومة الاحتلال والدفاع عن ارض العراق مستغلاً بذلك الغفلة والجهل والضلال والعاطفة التي يتمتع بها الكثير من أتباع التيار الصدري الذين أنظموا الى سراياه ومليشياته بالأضافة الى عدم أمتلاكه كل المقومات التي يتحلى بها القائد السياسي والديني.
فهو فاقد للأدراك والفهم السياسي الذي يتحلى به القائد السياسي وهو فاقد أيضاً للشرعية الدينية والمقومات العلمية وهذا ما هومعروف عنه في الأوساط الحوزوية في النجف.
وبين ليله وضحاها تحول مقتدى ومليشياته وتياره من تيار يقاتل ويقاوم الاحتلال كما أدعو سابقاً الى مليشيات وسرايا دمويه تبطش بالعراقيين من كل الطوائف والمذاهب وخصوصاً ابناء السنة وهذا ما لمسناه أيام أندلاع الفتنه الطائفية .
حيث قامت سرايا ومليشيات مقتدى بالهجوم على الاحياء التي يسكنها أهل السنة وأرتكاب أبشع الجرائم بحقهم من قتل وسلب ونهب للمحلات التجارية وسرقة المجوهرات والمصوغات الذهبية بالاضافة الى أغتصاب النساء وتهجير العوائل السنية من منازلهم وهدم المساجد وهذا ثابت وموثق بالادله.
ومن المعلوم عند جميع العراقيين أن مقتدى وميليشياته وأتباعه هم من ضمن الأسباب الرئيسية التي أدت الى تأجيج وأندلاع الفتنة الطائفية ونشوب الحرب الأهلية في العراق.
ومن جراء ذالك كله أصبحت شخصية مقتدى وصورته قبيحة وسيئة الصيت هو وأتباعه عند جميع العراقيين
فمتى ما سمع الانسان العراقي بأسم مقتدى وتياره يطرق مسامعه أو يشاهد صورته على شاشة التلفزيون يتشائم ويتمالكه الخوف والرعب ويتذكر فوراً تلك الايام المؤلمة والأوقات العصيبة التي مرت على العراق
أيام الفتنة الطائفية والقتل على الهوية والدمار والتهجير وهدم المساجد وما حل بالعراق وشعبة من جراء أفعال مقتدى وميليشياته وتياره المشؤوم.
منقول
http://www.iraqi.ch/forum/index.php?showtopic=10464
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الميليشيا الأكثر دموية في العراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سماح  :: الفئة الأولى :: منتداك العام سيدتي :: منتداك العام :: الاخبار العامة-
انتقل الى: